الأمن الأردني يصدر بلاغا تحذيريا بسبب لعبة قتالية على الإنترنت

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
1

© Photo / CC

ذكرت مديرية الأمن الأردني أن اللعبة المذكورة صارت منتشرة بين مرتبات الأمن العام بشكل خاص والمواطنين بشكل عام، مؤكدة على أن لهذه اللعبة أضرار، بينها المساهمة في تنمية العنف، والسيطرة على نفسية اللاعبين وإدخالهم في حالة من التشويق والإدمان والرغبة القيام بأعمال القتل والتدمير، عدا عن دعمها في جوهرها لتشكيل عصابات والتواصل بين أفرادها صوتا وصورة. بحسب ما ذكرته في كتاب لها عممته على من يهمه الأمر.

وذكرت صحيفة "العربي الجديد" أن عدة مديريات في الأردن بينها مديريات التربية والتعليم في عدة محافظات، طالبت بحجب اللعبة بسبب انشغال الأطفال طلاب المدارس باللعب بها، مشيرة إلى أن ذلك يحدث أيضا خلال الحصص الدراسية.

وقال رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات في الأردن، المهندس غازي الجبور، إن حجب اللعبة يدخل في دائرة تضييق الحريات، والهيئة لا تعتمد على هذه الحلول، التي قد تعطي نتائج سلبية، فتصبح اللعبة مرغوبة أكثر بعد حجبها.

واستدرك قائلا: إلا أن الهيئة ستصدر تعميما خلال الـ48 ساعة المقبلة، لتحذير الأردنيين، من تحميل اللعبة وممارستها.

يشار إلى أن لعبة  PUBG حققت، أرقاما قياسية، إذ يلعبها 87 مليون شخص بشكل يومي، ووصل عدد لاعبيها إلى 400 مليون حول العالم، وهي عبارة عن معارك يشارك فيها 100 لاعب من حول العالم عبر شبكة الإنترنت، يكونون في خريطة مملوءة بالأدوات والأسلحة المختلفة، ثم يقاتلون بعضهم البعض حتى يموت الجميع وينجو شخص واحد أو فريق واحد.

3
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق