الشحن في الفضاء... "مومنتوس" تتجه لإطلاق خدماتها للنقل الفضائي

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
1

ذكر موقع "راشان بيوند" أن شركة "مومنتوس"  Momentus وهي شركة أمريكية ناشئة أسسها رائد الأعمال الروسي ميخائيل كوكوريتش تريد أن تعرض في الفضاء الخارجي نفس الخدمات التي تقدمها "DHL" و"FedEx" على الأرض ولكن بميزانية قيمتها ملايين الدولارات وتخطط الشركة لنقل الأقمار الصناعية من مدار إلى مدار آخر. 

وحصلت الشركة، في منتصف نوفمبر/تشرين الثاني، على 8.3 مليون دولار من شركات استثمار عالمية.

وتخطط "مومنتوس" لاستخدام هذه الأموال لإطلاق صاروخ "فيغورايد" الذي يتم تشغيله باستخدام أجهزة دفع البلازما المائية من أجل نقل الأقمار الفضائية إلى الفضاء. وقال ميخائيل كوكوريتش مؤسس الشركة إن الاختبارات الأولى ستبدأ عام 2019. 

وسيتمكن "فيغورايد" من نقل حمولات كبيرة تصل إلى 50 كيلوغراماً من مدار الأرض المنخفض إلى مدار النقل المستقر بالنسبة للأرض أو إلى المدار الثابت للأرض أو إلى المدار القمري أو حتى وجهات أخرى. 

ويعتقد كوكوريتش أن أفكاره سوف تقلل بشكل كبير من سعر النقل إلى الفضاء، وقال كوكوريتش: "نود أن نجعلها رخيصة للغاية"، بفضل خدماتنا، يجب أن يكون سعر التذكرة للحمولة من 100 إلى 200 كيلوغرام من الأرض إلى سطح القمر أقل من 10 ملايين دولار". 

وتشكلت فكرة شركة النقل الفضائي من المناقشات مع مشغلي الأقمار الصناعية التي كانت تسعى لنقل أكثر كفاءة. 

2

وقالت الشركة موضحة رسالتها على موقعها الإلكتروني: "نرغب في ازدهار مشاريع الفضاء والوجود فيه ونحن نعلم أن إنشاء وسائل نقل فعالة داخل الفضاء سيجعل ذلك ممكناً". 

إن خدمات النقل ستعمل في نفس الوقت بالطاقة ويمكن أن يتم تشغيلها باستخدام موارد الفضاء مما يؤدي إلى عصر جديد من الحركة داخل نظامنا الشمسي. 

وأشار كوكوريتش إلى أن الشركة الناشئة تعمل على تقنية جديدة تستخدم الماء بدلاً من المواد الكيميائية كوقود دافع لأنها وفيرة في الفضاء الخارجي وذات كفاءة أكبر في الطيران خارج مدار الأرض المنخفض. 

في عام 2020 تخطط الشركة لاختبار صاروخ آخر "آردورايد" (Ardoride) مصمم لنقل 180 كيلوغراماً من مدار الأرض المنخفض إلى المدار القمري أو نقل 250 كيلوغراماً من مدار النقل المستقر بالنسبة للأرض إلى مدار المريخ. 

يعتقد كوكوريتش أنه بمجرد انخفاض تكاليف النقل ستظهر العديد من الشركات الفضائية الجديدة مثل تعدين الكويكبات وعبور القمر. 

3
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق