هل يفلت بنشماش من "محاولة الانقلاب" في حزب الأصالة والمعاصرة؟

هسبريس 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
1

هسبريس- عبد الإله شبل

الأربعاء 02 يناير 2019 - 15:00

هل ينجح حزب الأصالة والمعاصرة في تجاوز الأزمة التي يشهدها هذه الأيام، والتي بلغت حد "محاولات انقلاب" على أمينه العام حكيم بنشماش؟.

ينتظر أن يعقد الحزب الذي يعد ثاني قوة سياسية في مجلس النواب، نهاية الأسبوع الجاري، اجتماعا لمكتبه السياسي مع أعضاء المكتب الفيدرالي، من شأنه مناقشة تداعيات الأزمة التي شهدها الحزب طوال المدة الأخيرة، وما نجم عنها من تصدعات وغليان بمراكش وسوس.

وأكد مصدر من المكتب السياسي، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن الاجتماع سيعرف مناقشة الخطوات المناسبة التي سيتم اتخاذها للتعامل مع الأوضاع بالحزب، خاصة بعد تعالي مجموعة من الأصوات الداعية إلى عدم قبول ما سيتم تسطيره من "لجنة الحكماء".

2

وأشار مصدر هسبريس، غير راغب في كشف هويته، إلى أن الأوضاع حاليا داخل "حزب الجرار" تسير في الاتجاه الإيجابي والسليم، و"سيتم الخروج بخلاصات من أجل العودة بقوة إلى المشهد السياسي، حيث سيتم عقد لقاءات مع أعضاء الحزب بالمجلس الوطني المنتشرين بمختلف الأقاليم"، وفق تعبيره.

وبخصوص دعوة فاطمة الزهراء المنصوري، رئيسة المجلس الوطني، إلى عقد دورة المجلس الوطني، أكد مصدر هسبريس أن "مفاوضات تجري على قدم وساق معها"، ملمحا إلى "إمكانية التوافق وإنهاء الخلاف الدائر بينها وبين القيادة الحزبية".

وأشار المتحدث نفسه إلى أن اجتماع المكتبين السياسي والفيدرالي، المزمع عقده السبت المقبل، سيعرف مناقشة دعوة المنصوري إلى عقد اجتماع للمجلس الوطني، لافتا الانتباه إلى أنه في حالة ما لم يتم التوصل إلى أي اتفاق مع القيادية ذاتها "سيتم استعمال حق المكتب السياسي الذي يكفله له القانون الأساسي".

وشهد الاجتماع الأخير للمكتب السياسي لـ"البام" غليانا واسعا، بسبب ما أسمته مصادر هسبريس تصرفات أعضاء "لجنة الحكماء"، ومحاولاتهم "قيادة انقلاب على الأمين العام بنشماش"، الذي عبر عن غضبه من هذه التصرفات، وقال: "هي محاولة انقلاب على المؤسسات برمتها للحزب، وليس على شخصي فحسب، وهذا انقلاب على الشرعية الديمقراطية للحزب ونوع من الوصاية والحجر على المناضلين".

ولوح أعضاء المكتب السياسي باتخاذ تدابير في حق المخالفين لتوجهات المكتب السياسي، حيث شددوا، وفق مصدر هسبريس، على "ضرورة وضع حد لهذه التصرفات، مع إحالة المخالفين على لجنة الأخلاقيات "، في إشارة إلى القيادي المثير للجدل عبد اللطيف وهبي.

3
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق