مهنة الطب فى خطر.. هروب 5 آلاف طبيب للخارج بسبب تدنى الأجور وحملات التشويه

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
1
قال الدكتور إيهاب الطاهر، عضو مجلس نقابة الأطباء، إن السنوات الثلاث الماضية شهدت تقديم أكثر من 5 آلاف طبيب استقالتهم، بسبب ضعف الأجور وعدم زيادتها منذ عام 2015 رغم من غلاء المعيشة.

وأكد الطاهر، في تصريحات لـ "صدى البلد"، أنه إذا استمر الوضع علي هذا الشكل لن نجد أحدا يعالج المرضى، مضيفا أن الأطباء يهربون إلي الخارج للبلاد التي تقدرهم وتعطيهم أجرهم العادل بدل العمل 24 ساعة يوميا مقابل 75 جنيها.

وأوضح عضو المجلس، أنه يوجد حملة ممنهجة لتشويه صورة الأطباء، والتربص بهم والتقليل من شأنهم، مشيرًا إلى أن الحملة الإعلانية المسيئة الأطباء "لو بصيت في المرايا" التي شوهت صور الأطباء عند المريض وخلق حالة من عدم الثقة بينهم.

وأضاف الطاهر، أن بدل العدوي للأطباء متوقف عند 1000 جنيه منذ فترة طويلة وطالبنا برفعه كثير مثل باقي المهن إلي 3 آلاف جنيه دون أي استجابة، رغم من سهولة تعرض الأطباء للمرض.

2

وأشار عضو المجلس، إلى أنه يجب تشديد الحماية علي مؤسسات الرعاية الصحية بمختلف أنواعها، للتصدي لأزمة الاعتداء المستمر على الأطباء، دون أي دخل لهم، واعتقاد المرضي أنهم السبب الرئيسي لنقص الإمكانات والمستهلكات بالمستشفيات.

وشدد الطاهر، أن النقابة تفعل المستحيل لتطوير الكيان الطبي، ولكن الحل بيد المسئولين ويجب النظر للأطباء بصور أحسن من ذلك.

وطبقا لأحدث إحصائيات استقالات الأطباء وجد أن عدد الاستقالات فى عام 2016 كان 1044 وفى 2017 أصبحوا 2049 وفى 2018 وصلوا إلى 2397 استقالة أى مايزيد عن 5 آلاف طبيب خلال ثلاث سنوات فقط, وهى موجة تهدد مهنة الطب فى مصر لو استمر الحال على ماهو عليه.

3
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق