وزير الأسرى الفلسطينيين يروي قصة 17 عاما قضاها بسجون الاحتلال .. فيديو

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
1
قال اللواء قدري أبو بكر، رئيس هيئة شئون الأسرى والمحررين الفلسطيني، إنه كان له تجربة خاصة في سجون الاحتلال؛ إذ قضى 17 عاما من عمره في الاعتقال؛ إن إنه دخل إلى المعتقل وهو في عمر 17 عاما، وأنه انتمى إلى حركة فتح في عمر 14 عاما ونصف، وحضر أول دورة عسكرية لفتح وكانت في بغداد، وشارك في دورية عمق داخل إسرائيل وتم الحكم عليه بـ20 عاما.

وأضاف «أبو بكر» في حوار لـ«صدى البلد» أنه يدين بالكثير من الفترة لتفرة اعتقاله، إذ كانت المعتقلات -بفعل من السلطة الفلسطينية- مدارس تخرج الكوادر، فكان المعتقلون يدرسون من 8 - 10 ساعات يوميا، إذ كانت الدراسة إلزامية وليست اختيارية فمن كان يدخل أميا يتعلم كل شيء حتى اللغات والثقافات، فكان يخرج المعتقل مؤهلا للدخول إلى الجامعات، و80% من خريجي المعتقالات متولين معظم زمام الأمور في السلطة الفلسطينية.

وأوضح أن السلطة الفلسطينية هي التي كانت تتحكم في السجون في ذلك الوقت، وليس سلطة الاحتلال، ورغم قسوة الوضع في السجون قضت على أية فوارق بين المعتقلين، نظرا لقمع وإرهاب الإسرائيليين.

3
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق