التخطي إلى المحتوى

كشف الاعلامي الكبير “احمد موسي” عن مفاجأة جديدة في قضية القتل المعروفة اعلاميا بـ قضية الرحاب والتي تداولها العديد علي مواقع التواصل الاجتماعي وقد اثارت ضجة كبيرة حتي الان وتحركت بها محركات البحث في جوجل.

ومن خلال المتابعة امس في برنامج “علي مسئوليتي” علي قناة صدي البلد حيث اكد احمد موسي انة قد وجد تسجيل صوتي جديد للاب في جريمة الرحاب وهو في حالة عصبية شديدة وتحدث مع شخص اخر قد طلب منة اموال.

وقد طلب منه الاب ان يتم مقابلتة مغرب اليوم التي تمت فية المكالمة وأكد «موسى» أنه خلال ساعات سيتم حسم جريمة الرحاب إذا كانت شبها جنائية أم عملية انتحار، مشيرًا إلى أنه يمكن تحديد الجريمة من خلال فحص اليدين وإذا كان بهما آثار بارود أم لا.

التعليقات