التخطي إلى المحتوى

في واحدة من الاخبار القوية يظهر تفاضي جديد بين الرئيس الامريكي ترامب وواحدة من ممثلة الافلام الاباحية ستيفاني كليفورد حيث كشفت علاقة جنسية مزعومه بنها وبين ترامب وفقا لوثائق رفعت أمس الثلاثاء إلى محكمة في لوس أنجلوس.

وقد اكد المحامي الخاص بترامب علي ان الرئيس قد دفع لها 130 ألف دولار إلى كليفورد والتي تعرف باسم ستورمي دانيلز، مقابل صمتها على علاقة مزعومة كان ترامب قد أقامها معها قبل عقد من الزمان قبل توليه منصبه.

ويذكر ان تلك العلاقة قد اقميت بينهم في عام 2006 وقد اكد المحامي الخاص بترامب علي انة قد تم وضع اتفاقية سيرة بينهم علي اخذ المقابل وقد جاء “130” الف دولار.

والسبب الذي ادي الي ظهور ذلك الخبر من جديد ما هو الا ان تزعم الدعوى أن ترامب لم يوافق أبدا على تسوية كوهين، مما جعلها غير سارية.

التعليقات