إنتاج الزيتون والحوامض يقترب من تحقيق أرقام قياسية في المغرب

هسبريس 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
1

هسبريس – يوسف لخضر

السبت 24 نونبر 2018 - 11:00

كشفت توقعات صادرة عن وزارة الاقتصاد والمالية بالمغرب أنّ الزيتون والحوامض سيحققان محاصيل قياسية خلال الموسم الفلاحي الجاري 2018-2019، بفضل المكتسبات المحققة من تطبيق مخطط المغرب الأخضر.

جاءت هذه التوقعات ضمن مذكرة حول الظرفية لشهر نونبر الجاري أنجزتها وزارة الاقتصاد والمالية، تضمنت توقعات بوصول إنتاج الزيتون إلى حوالي مليونيْ طن من مساحة منتجة تبلغ 957 ألف هكتار، بنسبة ارتفاع تقدر بـ22.3 في المائة مقارنة مع الموسم الفلاحي السابق.

كما أفادت وزارة الاقتصاد والمالية بأن قطاع الحوامض هو الآخر سيحقق إنتاجاً قياسياً وتاريخياً، ببلوغه حوالي 2.62 مليون طن على مساحة منتجة تبلغ 117.400 هكتار، بنسبة ارتفاع تناهز 17 في المائة مقارنة مع الموسم الفلاحي السابق، وبعائد قياسي يصل إلى 22.1 طن في الهكتار.

2

وذكرت الوثيقة أن الحكومة اعتمدت عدداً من الإجراءات التحفيزية والتشجيعية كان لها الفضل في إنجاح الموسم الفلاحي الجديد، من قبيل برمجة مساحة 557 ألف هكتار للري، إضافة إلى مواصلة تنفيذ البرنامج الوطني للاقتصاد في مياه الري من خلال توفير آليات استعمال هذه التقنية على مساحة تبلغ 50 ألف هكتار إضافية لبلوغ مساحة 610 آلاف هكتار في المجمل.

كما كان ضمن الإجراءات المساهمة في هذه التوقعات الإيجابية للموسم الفلاحي الجاري بالمغرب تخصيص القطاعات الحكومية المعنية لحصص مياه الري بـ3.37 مليارات متر مكعب لضمان زرع الحبوب والزراعات السكرية وضمان الحاجيات المائية لزراعة أشجار الفواكه.

كما ذكرت الوثيقة أيضاً الإجراء المتمثل في معالجة العجز المائي في سوس ماسة ودكالة من خلال ترشيد حصص المائية من أجل إنقاذ أشجار الفاكهة والمحاصيل المعمرة. كما أكدت الوثيقة على أهمية التوجيهات الملكية من أجل تعبئة مليون هكتار إضافية من الأراضي الفلاحية لفائدة الفلاحين الصغار من أجل دعم دينامية القطاع الفلاحي.

أما على مستوى التجارة الخارجية لهذه القطاعات، فتفيد أرقام وزارة الاقتصاد والمالية بأن صادرات قطاع "الفلاحة والمنتجات الغذائية" حافظت على أدائها الإيجابي إلى نهاية أكتوبر الماضي، مسجلة ارتفاعاً بـ6.1 في المائة لتصل إلى قيمة 47 مليار درهم.

3

أخبار ذات صلة

0 تعليق