أب يقتل رضيعه بالحوامدية بسبب بكائه المستمر

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
1

تعدي عامل بالضرب علي طفله الرضيع ما تسبب في مقتله متأثرًا بإصابته وذلك بسبب بكائه المستمر وتمكنت مباحث الحوامدية من ضبط الأب المتهم. 

تلقي اللواء دكتور مصطفى شحاتة، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة إخطارًا من المستشفي بوصول طفل مصابًا بكدمة وازرقاق بالوجه وفارق الحياة أثناء تلقيه العلاج، شكل اللواء رضا العمدة مدير الادارة العامة للمباحث فريق بحث لكشف ملابسات الواقعة بعد اشتباه الأطباء في الوفاة جنائيًا. 

كشفت التحريات بقيادة العميد عبد الرحمن أبو ضيف رئيس مباحث قطاع جنوب الجيزة أن الطفل يبلغ من العمر 4 أشهر وأن والدته اصطحبته إلي عدة مستشفيات لمدة يومين حتي ذهبت به إلي مستشفي ابو الريش للاطفال وادعت سقوطه وإصابته بتورم وزرقان بالوجه إلا أن الأطباء اشتبهوا في الوفاة ورجحوا إصابته بنزيف بالمخ، ومن خلال مناقشة والدي الطفل تبين أن والده وراء قتله حيث قررت الأم أن زوجها انزعج من كثرة بكائه وصراخه أثناء غيابها عن المنزل لشراء بعض احتياجاتها فقام الأب بالتعدي عليه بالضرب حيث كان يحمله وصفعه علي وجهه وضربه بـ"البونية" في جبهته فسقط منه علي الأرض وأصيب بكسر في القدم وكدمة كبيرة بالوجه. 

وأضافت التحريات أن الأم فور عودتها ورؤيتها وجه الطفل سألت زوجها فأخبرها أنه ضربه لكثرة صراخه واتهمت زوجها بقتل طفلهما، انتقلت قوة ترأسها المقدم محمد أبو القاسم رئيس مباحث الحوامدية وتمكنت من ضبط المتهم وبمواجهته أقر بارتكاب الجريمة. 

3
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق