دفاع متهم في إعلام الإخوان يدفع بعدم دستورية قرار تعيين أعضاء محاكم أمن الدولة

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
1
استأنفت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار معتز خفاجي، محاكمة 28 متهما، بينهم إعلاميون ومقدمو برامج بقنوات "الشرق" و"مكملين" و"الجزيرة" الفضائية، والمقيدة تحت رقم 1102 لسنة 2017 حصر أمن دولة.

وقال دفاع المتهم السادس، إنه يدفع بعدم دستورية قرار رئيس الجمهورية لسنة 2018 بشأن إعلان حالة الطوارئ، وقرارين رئيس الوزراء بشأن تعيين رؤساء وأعضاء محاكم أمن الدولة طوارئ لمخالفته الدستور، وقانون 2013 بشأن إلغاء محاكم أمن الدولة، وكذلك بطلان تحقيقات النيابة العامة لعرض المتهم بعد جواز أكثر من 24 ساعة من تاريخ القبض عليه بالمخالفة لنص المادتين 36 و131 من قانون الإجراءات الجنائية.

كما دفع الدفاع بانتفاء القصد الجنائي لجريمة الانضمام لجماعة أسست على خلاف الدستور والقانون، وعدم توافر أركان جريمتي الترويج بطريق النشر وإذاعة اخبار وبيانات كاذبة.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار معتز خفاجى، وعضوية المستشارين محمد الشربيني ومحمد عمار، والدكتور خالد الزناتي، وبسكرتارية سيد حجاج ومحمد السعيد.

ويحاكم في القضية كل من هانى عوض ومحمد عبد الله محمد وصالح رضا صالح أحمد وسعيد إمام حشاد وعادل عبد عبد الرشيد وأحمد على عبد العزيز ومجدى محمد محمد عمارة وطه محمد على الحلبى ونعمان السيد محمد.

كانت النيابة العامة وجهت للمتهمين في أمر الإحالة أنه فى غضون عامى 2017 و2018، أسس المتهم الأول وتولى قيادة جماعة أسست على خلاف أحكام القانون الغرض منها منع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها بأنه أسس جماعة المجلس المصرى للتحريض ضد مؤسسات الدولة، وأمدوا جماعة إرهابية بمعلومات مادية بالأموال مع علمهم بما تدعو إليها تلك الجماعة، والمتهمون جميعا روجوا لأغراض تلك الجماعة الإرهابية على مواقع التواصل الاجتماعى، وبثوا على صفحاتهم الشخصية وصفحة المجلس المصرى للتغيير عبر "فيس بوك" وصفحتى "بكره تسيبوا مصر" و"شبكة أخبار ضد الانقلاب" وموقع "يوتيوب" وقناة "التقرير" الإلكترونية على شبكة المعلومات الدولية وقنوات الجزيرة والشرق ومكملين الفضائية أخبار ومقاطع وصورة تحرض ضد مؤسسات الدولة وتدعو لإسقاط نظام الحكم القائم بالبلاد، كما أذاعوا عمدا فى الداخل والخارج أخبارا كاذبة.

3
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق