توصيات المؤتمر العربي الـ 17 للأساليب الحديثة في إدارة المستشفيات

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
1
اختتمت في القاهرة أعمال المؤتمر العربي السابع عشر "الأساليب الحديثة في إدارة المستشفيات" تحت عنوان "حوكمة خدمات الرعاية الصحية"، والذي عقدته المنظمة العربية للتنمية الإدارية بشراكة استراتيجية مع مؤسسة المواساة للخدمات الطبية.

وبحسب بيان، أسفرت الأوراق العلمية المقدمة، إضافة إلى مناقشات المشاركين في المؤتمر، وملاحظات اللجنة العلمية، التوصل إلى إطلاق إعلان القاهرة لحوكمة خدمات الرعاية الصحية الذي تتضمن مبادرة الدكتور ناصر الهتلان القحطاني مدير عام المنظمة العربية للتنمية الإدارية بإطلاق مركز عربي تحت مظلة المنظمة يعني بحوكمة الخدمات الصحية وهو ما قوبل بحفاوة من المشاركين بتكوين هذا المركز العربي الرائد وتشكيل مجلس إدارته وتخصصاته.

كما تضمن الإعلان مجموعة من التوصيات منها ضرورة استخدام مؤشرات قياس الأداء التي تساهم في كفاءة إدارة الموارد المتاحة للخدمات الصحية بكفاءة وفاعلية للحصول على الإنتاجية البناءة ومستوى أداء متميز، وضرورة التقييم الدوري المنتظم للنظم الصحية يؤدي إلى استدامة تحسين الحالة الصحية للسكان وخفض معدلات المراضة والوفيات مما يتيح تدخلات أفضل في الوقاية الأولية والثانوية للعديد من الأمراض وفي مجالات التشخيص والعلاج الشامل المتكامل.وضرورة توفير التغطية الصحية الشاملة التي تضمن العدالة والكفاءة وجودة الأداء وحوكمة تنفيذ الخدمات وتعزيز الحماية الصحية ضمن المحددات الأساسية للتنمية الاجتماعية.

وأكد المؤتمر ضرورة تأسيس نظم معلومات صحية قوية تعتمد على قاعدة معلومات ومؤشرات قياس أداء محدثة وموثوقة بصفة دورية لتفعيل الحوكمة للخدمات الصحية في صورتها الفاعلة، وأهمية الاستفادة من تجارب الدول العربية والدول الغربية التي تمكنت من تحقيق مستويات متقدمة في حوكمة الخدمات الصحية والعمل على بناء النظم الصحية الوطنية الملائمة للخصوصية الوطنية والظروف المحلية، وأهمية تعزيز مفهوم الشفافية والمسؤولية والمساءلة والالتزام بتحسين أداء النظم الصحية ومخرجاتها.
والبحث عن السبل المبتكرة لدعم وتعزيز دور المستفيدين من الخدمة ورفع الوعي الصحي والمعرفي وتبادل أفضل الممارسات لتحسين مهارات التواصل مع المريض ومشاركته كعنصر فعّال في تطوير أداء وجودة ومخرجات النظام الصحي وتعزيز تجربة المريض.

ونوه بأهمية السعي لبناء شراكة مجتمعية تعزز حوكمة خدمات الرعاية الصحية على أن تكون الحقوق والواجبات عملية تشاركية تشمل المريض وذويه وكافة شرائح المجتمع ومؤسسات الدولة المختلفة لتحقيق الرعاية الصحية الشاملة للأصحاء والمرضى على حد سواء، وتعزيز وتبني السياسات الصحية وأنظمتها المبنية على المعايير والمؤشرات المعتمدة على الأدلة والبراهين اليقينية لبناء أنظمة حوكمة الرعاية الصحية والاستفادة من تجربة المريض في هذا الخصوص، وضرورة إدماج آليات وإجراءات حوكمة أداء الخدمات الصحية وتجربة المريض في نظم إدارة العمليات (المستشفيات، المراكز الصحية).

3

أخبار ذات صلة

0 تعليق