بنك ناصر ينظم دورات تدريبية لـ337 موظفا خلال 4 أشهر

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
1
اكدت الدكتورة غادة والي، وزير التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة بنك ناصر الاجتماعي، اهتمام البنك بالاستماع لمتطلبات العملاء والعمل على سرعة تلبيتها لذلك حرص البنك على توفير بيئة العمل المناسبة لكل من الموظفين والعملاء، وأن تواكب خدماته أحدث النظم المصرفية لذلك تم إنشاء مركز تنمية الموارد البشرية بفرع 6 اكتوبر بمساحة 480 مترًا لتوفير الدورات التدريبية للموظفين، بالإضافة إلى الاتفاق مع المعهد المصرفي لعقد عدة دورات تدريبية للموظفين.

واوضح شريف فاروق النائب الأول لرئيس مجلس إدارة بنك ناصر الاجتماعي انه فى إطار العمل على تطوير العنصر البشرى قام البنك بتنظيم عدة دورات تدريبية هذا العام شملت غالبية الموظفين بمختلف المستويات الوظيفية حيث تم تدريب أكثر من 337 موظفا بالبنك خلال الأربعة أشهر الماضية، بما ينعكس إيجابيا على مستوى جودة الخدمات المقدمة بهدف رفع كفاءتهم والارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطنين وصولا للمستوى الخدمي الذي يتناسب وعراقة البنك واهدافه.

وأضاف فاروق ان البنك يضم ألف موظف على مستوى كبير من الخبرة ساهموا في تحقيق نتائج إيجابية للبنك، ويتم سنويا تخصيص ميزانية لتدريب الموظفين للارتقاء بمهاراتهم وخبراتهم، حيث تم تدريب 800 موظف في العام المالي الماضي للنهوض بفريق متفوق ومتميز يعكس رؤية ورسالة البنك.

واستعرض فاروق الدورات التدريبية المنفذة بالبنك مؤخرا مثل البرنامج التدريبي المنعقد بمركز تنمية الموارد البشرية بالبنك بمدينة ٦ أكتوبر المقام بالتعاون بين البنك و بين قطاع الادارات القانونية بوزارة العدل بمشاركة ٥٥ من السادة مديري عموم و مديري الادارات و الأعضاء القانونيين بقطاع الشئون القانونية ومحامي الفروع كما تم عمل دورة تدريبية لورش العمل الخاصه بلائحه التكافل الجديدة بالبنك هذا بالإضافة الي برامج خاصة بالإكسل ,برامج التسويق,برامج تنمية مهارات العاملين بقطاع الموارد البشرية ,برامج تنمية مهارات اللغة الانجليزية وبرامج CMA وبرنامج إعداد قادة المستقبل كما سوف يتم قريبا عقد دورات تدريبية لكافة العاملين بالبنك في برنامج الشمول المالي.

واوضح فاروق ان الدورات التدريبية المنفذة تأتي في إطار خطة إعادة هيكلة البنك وتطويره والتي يندرج ضمنها العديد من المحاور بدءا من تحديث و تطوير البنية الأساسية للفروع واستحداث مهام جديدة وتطوير نظم الحاسب الآلي والميكنة وطرح خدمات جديدة تواكب سياسة الشمول المالي وتصب في النهاية لصالح تقديم خدمة جيدة وميسرة للمواطنين مشيرا إلى أن التدريب عامل رئيس في ضمان أن موظفينا يقدمون لعملائنا أفضل خدمة مصرفية وتشجع موظفي البنك على تلبية توقعات العملاء باستمرار.

3
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق