السفارة الأمريكية بالقاهرة:حملة 16 يوما تستهدف مستقبل خال من العنف ضد المرأة

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
1
أكد القائم بالأعمال بالسفارة الأمريكية بالقاهرة توماس جولدبرجر، دعم بلاده لحملة 16 يوم التي تم إطلاقها مؤخرا لمناهضة العنف ضد المرأة ، مشيرا إلى أن تلك الحملة تستهدف مستقبل خالٍ من العنف.

وأوضح جولدبرجر في تصريحات صحفية له أن الولايات المتحدة الأمريكية تدرك أن العنف القائم على نوع الجنس يؤثر بشدة على قدرة الأفراد لاسيما النساء والفتيات علي المشاركة الكاملة والمساهمة في بناء الاقتصاد والمجتمعات المحلية والأسر.

وشدد القائم بأعمال السفارة الأمريكية بالقاهرة على التزام وزارة الخارجية الأمريكية بمنع هذه الظاهرة والتأكد من القضاء على ظاهرة العنف ضد المرأة التي باتت تؤرق المجتمع الدولي.

وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو قد قال في تصريحات له ان العنف ضد المرأة يمثل قضية دولية تؤثر على الملايين من الناس سنويا حيث تستحق كل امرأة وفتاة حياة خالية من العنف، مؤكدا التزام الولايات المتحدة بتعزيز المساواة بين الجنسين ومنع كافة أشكال العنف ضد النساء والفتيات والاستجابة لها، بدءا من العنف المنزلي والجنسي وصولا إلى الزواج القسري وما يسمى بجرائم الشرف.

2

وأضاف :يتطلب القضاء على العنف ضد النساء والفتيات منا جميعا اتخاذ إجراءات – الحكومات والقطاع الخاص والمجتمع المدني والمنظمات الدينية. تفتخر الولايات المتحدة بالاحتفال باليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة للمساعدة في جذب الانتباه إلى هذا التحدي العالمي، مصحوبًا بـ16 يوما من النشاطات ضد العنف القائم على الجنس.

وتابع " تفتخر الولايات المتحدة باتخاذ إجراء بشأن “إنهاء العنف القائم على أساس الجنس في عالم العمل”، وهو موضوع هذا العام لمدة 16 يوما من النشاطات مشيرا إلى إن المجتمعات التي تمكن المرأة من المشاركة الكاملة في الحياة المدنية والاقتصادية أكثر رخاء وسلمية.

وأشار إلى ان إنهاء العنف داخل مكان العمل وخارجه يقود إلى ضمان إطلاق النساء لإمكانياتهن كقائدات ورائدات ومبتكرات ، لافتا الى ان الولايات المتحدة تسعى لتطوير القوى العاملة والتدريب على المهارات للنساء والفتيات والدفع بريادة الأعمال النسائية وتوسيع نطاق الوصول إلى رأس المال والقضاء على التمييز على أساس الجنس في مكان العمل.

3
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق